منتـــديات المجنون


 
الرئيسيةمكتبة الصوربحـثالتسجيلتسجيل دخول

شاطر | 
 

 حرب المكائد والحيل بين الجيش الإسرائيلي وحماس بغزة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: حرب المكائد والحيل بين الجيش الإسرائيلي وحماس بغزة   الإثنين 12 يناير 2009, 16:58

اتسمت الحرب التي تدور رحاها في قطاع غزة المزدحم بالسكان، بالتكتيكات الجديدة والحيل العسكرية المميتة والمقدرة الكبيرة على التكيف سريعا.
وعلى الجانب الفلسطيني، استثمرت حماس، العامين الماضيين في تحويل غزة إلى متاهة مهلكة من الأنفاق والشرك والقنابل المزروعة على جوانب الطرق. ويقول مسؤولون استخباراتيون إسرائيليون إن الأسلحة مخبأة في المساجد وأفنية المدارس ومنازل المدنيين، كما أن غرفة قيادة الحرب عبارة عن غرفة محصنة أسفل أكبر مستشفيات غزة. وحتى لا يبتلعوا الطعم الإسرائيلي ويظهروا في العراء، يقاتل مسلحو حماس بملابس مدنية، حتى أن رجال الشرطة وجّهوا إليهم أوامر بعدم ارتداء الزي الموحد. ويظهر المسلحون من الأنفاق ليقوموا بإطلاق النيران أو إلقاء القنابل المضادة للدبابات، وبعد ذلك يعودون للاختفاء، أملا في استدراج الجنود الإسرائيليين بنيرانهم هذه. وفي مبنى سكني في حي الزيتون، شرق غزة، نصبت حماس مصيدة قاتلة مبتكرة. وحسب ما يقوله صحافي إسرائيلي يرافق القوات الإسرائيلية، وضع المسلحون دمية إنسان في رواق بعيدا عن المدخل الرئيس للمبنى بهدف جذب نيران الجنود الإسرائيليين، الذين قد يتسرعون ويظنون أن ما يرونه من خلال المناظير الليلة مقاتلا. ويتم إعداد الدمية للانفجار حتى يتهدم المبنى. وخلال مقابلة، قال الصحافي رون بين ييشاي، وهو مراسل بارز مختص بشؤون الجيش لدى صحيفة "يديعوت أحرونوت"، إن الجنود عثروا على كمية من الأسلحة مع منصة لإطلاق الصواريخ أعلى المبنى، وعندما حركوا المنصة "وجدوا أن فتيل قنبلة قد اشتعل، ولكنها لم تنفجر لسبب ما". وعلى الجانب الإسرائيلي، بدأ الجيش الحرب بعد أن استعد لمعركة يعلم كلا الطرفين أنه لا مفر منها. ويقول مسؤولون إسرائيليون إن كل جندي يرتدي واقيا للرصاص وخوذة، كما أن كل وحدة معها كلاب مدربة للكشف عن المتفجرات والأشخاص المختبئين في الأنفاق، بالإضافة إلى مهندسين مقاتلين مدربين على إبطال مفعول القنابل المخبأة. وفي محاولة لتجنب أي شرك، يدخل الجنود الإسرائيليون إلى المبنى عن طريق الحوائط الجانبية، بدلا من الد *** من الباب الرئيس، وبمجرد د *** هم، يتنقلون من غرفة لأخرى عن طريق تفجير فجوات في الحوائط الداخلية لتجنب التعرض للقناصة والانتحاريين الذين يرتدون ملابس مدنية، وأحزمة المتفجرات مخبأة تحت معاطفهم. ويستخدم الجيش الإسرائيلي أسلحة جديدة مثل قنابل صغيرة ذكية يطلق عليها "جي بي يو 39"، اشترتها إسرائيل الشتاء الماضي من واشنطن، وتتميز هذه القنابل بالدقة المتناهية، كما أن بها متفجرات قليلة تتراوح بين 60-80 رطلا، وذلك من أجل تقليل الاضرار غير المباشرة في المناطق الحضرية، ولكن يمكنها اختراق الأرض لضرب الأنفاق والمستودعات. كما يقوم مسؤولو الاستخبارات الإسرائيليون بالاتصال بالمواطنين في غزة، ويتحدثون بلغة عربية سليمة، ويتظاهرون بأنهم متعاطفون مصريون وسعوديون وأردنيون وليبيون، حسب ما يقوله مواطنون في غزة، وأكدت إسرائيل ذلك. وبعد التعبير عن فزعهم من الحرب الإسرائيلية والسؤال عن أحوال الأسرة، يسأل المتصلون عن الأوضاع المحلية، وما إذا كانت العائلة تدعم حماس وما إذا كان ثمة مقاتلون في المبنى أو في المنطقة. ويقول كريم أبو شعبان، الذي يبلغ من العمر 21 عاما ويعيش في مدينة غزة، إنه وجيرانه يتلقون تلك الاتصالات. وكان أول متصل له لكنة مصرية، وقال في البداية: "الله في عونكم، الله معكم". ويضيف أبو شعبان: "بدأت (المكالمة) بدعم كبير" ثم بعد ذلك بدأت الأسئلة. وكانت المكالمة الثانية بعد الأولى بخمس دقائق، كان المتحدث له لكنة جزائرية وسأل ما إذا كان يتحدث إلى أحد في غزة. يقول أبو شعبان إنه أجاب: "لا، تل أبيب"، ثم أبقى الخط مفتوحا. وأظهرت مقابلات أجريت خلال الأسبوع الماضي مع مسؤولين بارزين في الاستخبارات والجيش الإسرائيلي، بعضهم ما زال يعمل والبعض تقاعد، بالإضافة إلى مقابلات مع خبراء عسكريين ومواطنين في غزة نفسها، أن المعركة تسير في الوقت الحالي بوتيرة بطيئة وأنها أصبحت بها أضرار حيث تتضمن أنماطا حربية حضرية. وبات مواطنو غزة، الذين لا يستطيعون النزوح حيث أن الحدود مغلقة، مثل "اللحم في ساندويتش"، على حد وصف عامل تابع للأمم المتحدة، طلب عدم ذكر اسمه. ومن الواضح أيضا أن كلا من الطرفين طوّر تكتيكات للميدان المقبل، ويغيرها سريعا. ولهذا، تقوم الاستخبارات الإسرائيلية باعتقال أعداد كبيرة من الرجال الشباب في غزة لاستجوابهم وسؤالهم عن تكتيكات حماس. وخلال الأسبوع الماضي، أمسكت إسرائيل بخريطة لحماس مرسومة باليد في منزل بالقرب من بيت لاهيا، وأظهرت الخطة أماكن دفاعية في المنطقة وأماكن ألغام وشرك، من بينها محطة بنزين، وأوامر للقناصة بإطلاق النيران بجانب مسجد. كما كانت هناك علامات تدل على العديد من الأنفاق. صواريخ "تطرق على السقف" واُبتكر سلاح إسرائيلي جديد لمواجهة تكتيك حماس الذي يدعو المدنيين إلى الوقوف على سقف المنازل حتى لا يقوم الطيارون الإسرائيليون بإلقاء القنابل عليها، حيث يجرب الإسرائيليون صاروخا مصمما كي لا ينفجر، ويطلقوا الصواريخ على أماكن خالية من الأسقف لإخافة السكان ودفعهم إلى مغادرة المبنى، ويطلق على هذا التكتيك "طرقة على السقف". وتلقى منشورات لتحذير المدنيين، كما يطلب منهم عبر مكبرات الصوت والمكالمات الهاتفية مغادرة أماكن القتال، ولكن الأوامر التي يحملها الجنود هي حماية أنفسهم أولا والمدنيين ثانيا. ويقول ضبّاط إن ذلك يعني أن وحدات المشاة الإسرائيلية سوف تكون "ثقيلة"، فإذا أطلقت عليهم النار، يردون عليها بنيران مكثفة، وإذا طلب منهم الوصول إلى هدف، يطلبوا أولا استخدام سلاح المدفعية أو الضربات الجوية ويستخدموا الدبابات. وبعد ذلك يتحركون، ولكن خلف الدبابات أو الرافعات المصفحة، ويركبون ناقلات أفراد مصفحة ويقضون أقل وقت ممكن في الخارج. ويقول جوناثان فيغيل، من المعهد الدولي لمكافحة الإرهاب بإسرائيل: "تعد الحرب في المناطق الحضرية أصعب ميادين القتال، ويكون لدى حماس والجهاد الإسلامي ميزة نسبية، حيث لهم معرفة بالمكان ومواقع مجهزة". * نقلا عن صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية - خدمة "نيويورك تايمز"

هذة هي مكائد الصهاينه الله يلعنهم
بدهم يشوهو صوره حماس علشان يعتبروهم العرب أنهم اشرار
الله يقويكي يا حماس خلصينا من الصهاينة
الله معاكي بكل صغيرة وكبيرة يا حماس
ادعو لاخوانكم في حماس النصر وتسديد رميهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المجنون
»-(¯`v´¯)-» »-(¯`v´¯)-»
»-(¯`v´¯)-» »-(¯`v´¯)-»
avatar

عدد الرسائل : 746
العمر : 1819
الجـــنــس :
الهــــوايه :
جنســـيتــك :
Personalized field : <!--- MySMS By AlBa7ar Semauae.com --> <form method=\"POST\" action=\"--WEBBOT-SELF--\"> <!--webbot bot=\"SaveResults\" u-file=\"fpweb:///_private/form_results.csv\" s-format=\"TEXT/CSV\" s-label-fields=\"TRUE\" --><fieldset style=\"padding: 2; width:208; height:104\"> <legend><b>My SMS</b></legend> <marquee onmouseover=\"this.stop()\" onmouseout=\"this.start()\" direction=\"up\" scrolldelay=\"2\" scrollamount=\"1\" style=\"text-align: center; font-family: Tahoma; \" height=\"78\">ســـبجــان الله وبــحمده </marquee></fieldset></form> <!--- MySMS By AlBa7ar Semauae.com -->
تاريخ التسجيل : 31/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: حرب المكائد والحيل بين الجيش الإسرائيلي وحماس بغزة   الأربعاء 14 يناير 2009, 16:01

لاحول ولاقوة الابالله
والله ما شايفي غير الحكي احنا

ثورة حتى النصر

_________________


عــاااشــقـ الــورد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: حرب المكائد والحيل بين الجيش الإسرائيلي وحماس بغزة   الجمعة 16 يناير 2009, 09:15

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: حرب المكائد والحيل بين الجيش الإسرائيلي وحماس بغزة   الخميس 29 يناير 2009, 16:17

الف شكر لكما على ردكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حرب المكائد والحيل بين الجيش الإسرائيلي وحماس بغزة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتـــديات المجنون :: `·.¸¸.·¯`··._.· ( اقـــســـ عـــــــــاااامــــــــه ــــــام) ·._.··`¯·.¸¸.·` :: ღღ قسم االجريمــــــــه ღღ-
انتقل الى: